الجمعة 26 مايو/ايار 2017، العدد: 10644

الجمعة 26 مايو/ايار 2017، العدد: 10644

كتاب وناشرون عرب يلتقون بأطفال الشارقة في مهرجانها القرائي

إمارة الشارقة تنجح في ترسيخ القراءة لدى جميع الفئات العمرية، وذلك من خلال العديد من المبادرات والفعاليات، وفي مقدمتها مهرجان الشارقة القرائي للطفل.

العرب  [نُشر في 2017/04/21، العدد: 10609، ص(15)]

الأولياء والأطفال والكتاب يتشاركون لخلق مستقبل المعرفة

الشارقة - افتتح الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، فعاليات الدورة التاسعة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل 2017، والتي تقام خلال الفترة من 19 إلى 29 أبريل الجاري، في مركز إكسبو الشارقة، وذلك تحت شعار “اكتشف عن قرب”، بمشاركة 123 عارضاً من مختلف بلدان العالم، وعلى مساحة تصل إلى 2304 أمتار مربعة، حيث يتجمع كبار الكتاب والأدباء المختصين بأدب الطفل من خلال 2093 فعالية.

وقال أحمد العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب “نجحت إمارة الشارقة في ترسيخ القراءة لدى جميع الفئات العمرية، وذلك من خلال العديد من المبادرات والفعاليات، وفي مقدمتها مهرجان الشارقة القرائي للطفل، الذي يشهد نموا وإقبالا متزايدين من عام إلى آخر، بعد أن تحول إلى حدث سنوي متكامل يجمع أفراد العائلة كافة على حب القراءة والاستمتاع بالفعاليات المعرفية والترفيهية الكثيرة”.

وأكد العامري أن المهرجان في دورته التاسعة يشهد العديد من الإضافات التي تثري فعالياته، إذ سيتم التركيز بشكل أكبر على العروض والنشاطات الهادفة إلى ترسيخ القراءة في نفوس الزوار، الصغار والكبار، إلى جانب الورش التدريبية لتعزيز مواهب وقدرات الأطفال في المجالات الفنية والعلمية والأدبية، مشيراً إلى أن هيئة الشارقة للكتاب وسعت هذا العام شراكاتها مع الجهات التي تتعاون معها على تنظيم فعاليات المهرجان لترسيخ مكانته كوجهة مميزة للأطفال والطلاب.

المهرجان في دورته التاسعة يشهد العديد من الإضافات التي تثري فعالياته، إذ سيتم التركيز بشكل أكبر على العروض والنشاطات الهادفة إلى ترسيخ القراءة في نفوس الزوار

ويعتبر مهرجان الشارقة القرائي للطفل منصة حافلة بالمتعة والنشاط على مدى 11 يوماً من الاكتشاف والإبداع والمرح؛ حيث يجمع عدداً من ألمع مؤلفي كتب الأطفال في العالم ليقرأوا أعمالهم الشهيرة، بالإضافة إلى كونه ملتقى للناشرين لعرض إصداراتهم، كما ينظم المهرجان برنامجا حافلاً بالأنشطة والفعاليات الترفيهية والتعليمية، التي توظّف أحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة مع الفنون البصرية، لدعم مهارات الاكتشاف لدى الأطفال والناشئة.

كما يهدف المهرجان إلى غرس حب القراءة لدى الأطفال واليافعين، وإتاحة الفرصة للفنانين والرسامين كي يستعرضوا أعمالهم، ويمثّل المهرجان نقطة التقاء بين القراء والكُتّاب والناشرين كي يتواصلوا ويتفاعلوا مع بعضهم البعض، ويتضمن مجموعة من حفلات توزيع الجوائز.

وتضم قائمة الكتاب والإعلاميين من ضيوف الدورة التاسعة لمهرجان الشارقة القرائي للطفل كلاً من: لطيفة بطي، وهبة مندني من الكويت، وأحمد أمين، وأمل فرح، ونبيل فاروق من مصر، وحسن خليل عبدالله، وسناء شباني، والأكاديمية إيمان بقاعي من لبنان. كذلك يشارك في هذه الفعاليات كل من محمد بسام ملص، وهيا صالح من الأردن، ونافلة ذهب، وأبوبكر العيادي، وميزوني البناني من تونس، إضافة إلى يعقوب محمد اسحق، وفاطمة الحسين من السعودية، وإكرام عبادي من المغرب، ورنا عناني من فلسطين، وعبدالله لالي من الجزائر، وأيضا الأكاديمية وفاء الشامسي، ومحمد الهنائي من سلطنة عمان، والكاتبة أسماء الكواري من دولة قطر.

وجاء اختيار هؤلاء الضيوف من قبل هيئة الشارقة للكتاب نظرا إلى إسهاماتهم في رفد مكتبة الطفل العربي بالجديد والمتميّز من الإصدارات، ودورهم في إثراء عالمه بالدراسات العديدة التي تعزز مهاراته ومعارفه.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر