الثلاثاء 23 يناير/كانون الثاني 2018، العدد: 10878

الثلاثاء 23 يناير/كانون الثاني 2018، العدد: 10878

هاشتاغ اليوم: #إلغاء_قيادة_المرأة.. إشاعة إشاعة

مغردون ينقسمون بين معارضين للخبر ومؤيدين له، ورأى البعض أن قرار قيادة المرأة للسيارة في السعودية من عدمه لا يحتاج إلى كل هذا الجدل.

العرب  [نُشر في 2018/01/11، العدد: 10866، ص(19)]

قيادة المرأة يقلق النفوس المريضة

الرياض - انتشر على تويتر هاشتاغ #إلغاء_قيادة_المرأة الذي سرعان ما تصدر الترند السعودي.

وروج أصحاب حسابات مقطع فيديو يتناول خبرا مفبركا حول إلغاء قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة في السعودية، مؤكدين أنه انتصار لتيار معين ليتبين أن الأمر إشاعة.

وغرد حساب هيئة مكافحة الإشاعات الموثق على تويتر:

No_Rumors@

ما يتداول مؤخرا عن #إلغاء_قيادة_المرأة للسيارة غير صحيح ولم يصدر عبر وكالة الأنباء السعودية أو القنوات الرسمية. ومصدر الإشاعة مواقع وحسابات مسيئة تدار من خارج المملكة.

وانقسمت التغريدات بين معارضين للخبر ومؤيدين له، ورأى البعض أن قرار قيادة المرأة للسيارة في السعودية من عدمه لا يحتاج إلى كل هذا الجدل، بينما طالب البعض بأن يتم إلغاء قرار قيادة المرأة للسيارة في حال لم يكن الخبر صحيحا.

واعتبرت مغردة:

SPEAR91@

أصحاب الحسابات الوهمية مشكلة كبيرة في تويتر يرفعون الهاشتاغ ويكسبون أموالا من الروابط التي يرسلونها.

بعض الروابط لاختراق حسابات، انتبهوا.

وتهكمت مغردة:

admiralMH@

مازال عندهم أمل في أنه يلغى.

وقالت الناشطة مريم العتيبي:

MERiAM_AL3TEEBE@

#إلغاء_قيادة_المرأة، من يقف خلف هذا الهاشتاغ؟ وما الهدف من خلق مثل هذه الأكاذيب؟ إنها فئة بائسة تحاول إيهام المتابعين بأن هناك رأيا قويا يحمله الناس!

وفي نفس السياق اعتبر مغرد:

My_0o_@

الإشاعات سلاح يستخدمونه لإثارة الرأي العام أو حتى لتوجيه قضية أو للتشكيك. أتمنى أن يكون المجتمع على وعي بخطورتها.

وسخرت متفاعلة:

phonixbird1@

وصلتني واتسابيات عن التراجع في قرار قيادة المرأة للسيارة، ويروج لذلك البعض كانتصار معنوي لتيار معين؛ طلع الموضوع إشاعة.. ارقد يا أبامعاذ.. لا عودة إلى الخلف!

واعتبر مغرد:

NooNKSA@

الشعب واع، ولكن القطيع من السهل أن يستخف به وينقاد خلف الإشاعات.

وقال عبدالعزيز الطريفي:

alturifi1@

#إلغاء_قيادة_المرأة، هذه أمنيات الممانعين، سيتغير رأيهم إذا لمسوا منافع قيادة المرأة للسيارة، من الستر التخلص من السائق الأجنبي وكفاية المرأة للقيام بحاجتها بنفسها دون إذلال أو ابتزاز.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر