الاحد 21 يناير/كانون الثاني 2018، العدد: 10876

الاحد 21 يناير/كانون الثاني 2018، العدد: 10876

محاربة دهون البطن ممكنة دون حميات

اليوغا وتمارين التأمل أو الحمام الساخن تساعد على الحد من التوتر، ومن ثم خسارة دهون البطن على المدى الطويل.

العرب  [نُشر في 2018/01/07، العدد: 10862، ص(18)]

أربعة أو خمسة أكواب من الشاي الأخضر يوميا يساعد على حرق الدهون

هامبورغ (ألمانيا) - أفادت مجلة “فرويندين” بأنه يمكن محاربة دهون البطن والحصول على بطن نحيفة بواسطة الأسلحة البسيطة التالية، بعيدا عن الحميات الغذائية القاسية وزيارة صالات اللياقة البدنية المرهقة.

◄ زيت جوز الهند: بالمقارنة مع الزيوت النباتية مثل زيت السمسم أو زيت الزيتون، فإن زيت جوز الهند يحتوي على ما يسمى بالدهون الثلاثية متوسطة السلسلة، والتي تمتاز بأنها سهلة الهضم ويتم تحويلها إلى طاقة من قبل الكبد، بالإضافة إلى أنها لا تخزن الدهون، بل تساعد على تحفيز الأيض، مما يعمل على إذابة الدهون.

◄ عدم التوتر: يتسبب التوتر الدائم في زيادة الوزن؛ حيث أنه يرفع من مستوى الكورتيزول (هرمون التوتر)، وهو ما يزيد الرغبة في تناول الطعام وإبطاء عملية الأيض. ويمكن مواجهة هذا التوتر بواسطة اليوغا وتمارين التأمل أو الحمام الساخن؛ حيث تساعد هذه الأشياء الصغيرة على الحد من التوتر، ومن ثم خسارة دهون البطن على المدى الطويل.

◄ الشاي الأخضر: يُوصى بشرب عدة أكواب من الشاي الأخضر كل يوم؛ حيث تعمل مكوناته على تحفيز عملية الأيض، وتساعد الكبد على حرق الدهون. ولملاحظة النتيجة ينبغي شرب أربعة أو خمسة أكواب يوميا.

◄ النوم الكافي: من الأسلحة البسيطة لمحاربة دهون البطن الحصول على قسط كاف من النوم، أي 8 أو 9 ساعات كل ليلة لضمان بقاء الأنسولين وهرمون التوتر عند مستويات صحية. ويساعد النوم بشكل كاف الجسم على حرق السعرات الحرارية، فضلا عن منح الجسم المزيد من النشاط والحيوية خلال النهار.

◄ الكركم: يحتوي الكركم على المادة الفعالة “الكركومين”، المضادة للالتهابات، كما تعزز كبسولتان منه يوميا أو إضافة مسحوقه الطازج للأكل من عملية الأيض.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر