السبت 2 اغسطس/اب 2014، العدد: 9636
اختيارات
المحرر
الدستور التونسي الجديد "إخواني"
العرب  [نُشر في 05/06/2013]

دستور خيب آمال وتطلعات التونسيين

الدستور التونسي المرتقب، ينتظرُ منه أن يقطع مع «دابر» الاستبداد وأن يؤسس لدولة مدنية تحترمُ المواطنة والقانون والمؤسسات، لكن «بشائر» الدستور الجديد لا تشي بإمكان تحقق المنتظر شعبيا وسياسيا.

منذ الإعلان عن تشكيل المجلس الوطني التأسيسي إثر انتخابات 23 تشرين الأول 2011 الذي أوكلت له مهمة أساسية تقوم على صياغة دستور جديد للبلاد التونسية، يقطع مع بذور الاستبداد التي أخفتها الأنظمة السابقة «بعناية» في ثنايا دستور 1959 المقبور، دأبت فئات الشعب على انتظار الدستور الجديد آملة أن يؤسس لدولة ديمقراطية مدنية حديثة، لكن مسودة الدستور التي ستتم مناقشتها قريبا تحت قبة المجلس التأسيسي كانت مخيبة لآمال الشعب والنخب السياسيــــة على حد سواء.

فقد أعلنت عديد الكتل النيابية إثر اجتماع مشترك عقدته الإثنين، رفضها المشروع النهائي للدستور التونسي الجديد وذلك قبل عرضه على المجلس التأسيسي لمناقشته.

وقال سمير الطيب، النائب في المجلس الوطني التأسيسي في تصريح إذاعي، إن هذا الاجتماع شارك فيه أعضاء من غالبية الكتل والمستقلين، فيما قاطعه أعضاء كتلة حركة النهضة الإسلامية، وكتلة حركة وفاء، وكتلة حزب التكتل.

ولم يتردد النائب عمر الشتوي عضو الهيئة المشتركة للتنسيق والصياغة بالمجلس الوطني التأسيسي، بالقول إن مشروع الدستور الذي وقعه مصطفى بن جعفر «هو مشروع حركة النهضة التي ترغب بالإنفراد بالحكم».

وقال عمر الشتوي إن المشروع النهائي للدستور أصبح بعد تعديله «لا يوفر فصلا بين السلطات الثلاث ولا توازنا في الصلاحيات بين رئيسي الجمهورية والحكومة، ويؤسس لنظام برلماني تكون فيه السلطة المطلقة لرئيس الحكومة ولرئيس الحزب الأغلبي مثلما تريد حركة النهضة تماما».

وفيما اتهم الشتوي حركة النهضة الإسلامية بـ»الخداع»، اعتبر الدبلوماسي التونسي السابق، المازري الحداد، أن مشروع الدستور الجديد «سيكون في النهاية إخوانيا وغير مدني ولا ديمقراطي».

وقال حداد في حديث نشرته الإثنين صحيفة «الصباح الأسبوعي»، إن مشروع الدستور المذكور «لن يعكس حتى الإسلام، بل تأويلات شيوخ القرآن والشريعة»، على حد تعبيره.

البحث
العالم الآن..
    اخبار اخرى
    إخوان ليبيا يفعّلون 'خط الجرذان' لدعم ميليشياتهم المسلحة
    سعوديات تنظيم 'القاعدة' وقصة التحريض على قوات الأمن
    الجيش المصري يسدد ضربات قاصمة للتنظيمات المتطرفة
    أليطاليا تزيل آخر العقبات لترحب باستثمار الاتحاد للطيران
    العاهل السعودي يحذر من خطر التراخي في مواجهة الإرهاب
    قطر تحاول تغطية استمرار دعمها لإخوان ليبيا
    تجربة داعش من خلايا الزرقاوي إلى خلافة البغدادي
    تزايد الثقة في دبي يفرض تحولات كبرى في مواقف المصارف الدائنة
    مقطع فيديو مسرب يفضح 'تقية' أردوغان
    الأمن التونسي يمنع مئات المصريين من اقتحام الحدود مع ليبيا بالقوة
    النجيفي يعلن تشكيل 'كتائب الموصل' لمواجهة 'داعش'
    خلافات مع الأسد تدفع حزب الله إلى سحب عددا من قادته في سوريا
    العقوبات الأوروبية على روسيا تدخل حيز التنفيذ بتوقعات متضاربة
    تحديد هوية ضحايا الطائرة الجزائرية يحتاج إلى سنوات
    الحزب الحاكم في السودان يتجه نحو تأجيل الانتخابات بطلب من الترابي
    الاستثمارات الصينية تغزو أسواق العقارات العالمية
    إخوان اليمن يركبون موجة الاحتجاجات
    المعارضة الموريتانية تحتج على تنصيب ولد عبدالعزيز رئيسا
    خطف ضابط إسرائيلي يؤجل مفاوضات القاهرة
    الاضطرابات في العراق تضرب الصادرات التركية
    الانفصاليون يتحدون كييف بجر قواتها العسكرية نحو معاقلهم
    وفرة الإمادادات تضرب أسعار النفط وقوة الدولار تكبل الذهب
    كشف تورط الاستخبارات الأميركية في التعذيب
    ...
    >>
    • صحيفة العرب تصدر عن
    • Al Arab Publishing Centre
    • المكتب الرئيسي (لندن)
      • Kensington Centre
      • 66 Hammersmith Road
      • London W14 8UD, UK
      • Tel: (+44) 20 7602 3999
      • Fax: (+44) 20 7602 8778
    • للاعلان
      • Advertising Department
      • Tel: +44 20 8742 9262
      • ads@alarab.co.uk
    • لمراسلة التحرير
      • editor@alarab.co.uk